You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.

أقيم حفل توزيع جوائز الميما الغنائية، في دورته الخامسة عشرة، بعد توقف نحو ثلاث سنوات، بسبب انتشار جائحة فيروس كورونا.

وحرص على حضوره عدد كبير من نجوم الغناء، والشعراء والملحنين، من بينهم المطرب محمد فؤاد، الذي فاز بجائزة التميز عن إجمالي أعماله الغنائية، وحضر أيضاً أعضاء فريق واما الغنائي وهم أحمد فهمي، نادر حمدي، محمد نور، وأحمد الشامي، حيث فازوا بجائزة أفضل فريق غنائي.

ويحصد المنتج الكبير نصر محروس ، جائزة الموهبة، فيما تحصل كارمن سليمان على جائزة أفصل مطربة شابة، ومسلم على جائزة أفضل مطرب صاعد.

وفاز رامي صبري بجائزة أفضل مطرب، كما حصد عزيز الشافعي جائزة أحسن ملحن.

وحصلت المطربة أصالة، على جائزة أفضل دويتو مع الفنان أحمد سعد، عن أغنيتهما “طول السنة”، فيما ذهبت جائزة أفضل مطربة شابة لكل من بلقيس، كارمن سليمان ولميس خان، وفاز مصطفى حجاج ومسلم بجائزة أفضل مطرب شاب.

وحصل صناع أغنية “الغزالة رايقة” على جائزة أفضل أغنية عن فيلم “من أجل زيكو” لكريم محمود عبدالعزيز، وغنّاها الطفل محمد أسامة.

وحصل طارق العريان، على جائزة أفضل مخرج أغانٍ مصورة، فيما فاز كليب “عيش الفرحة” بجائزة أفضل كليب، وحصل ويجز على جائزة أفضل مطرب راب.

كما حضر الحفل الفنان احمد سعد   ق مؤخرًا بمولودة أطلق عليها اسم «عليا»، على اسم والدتها وزوجته علياء بسيوني، ونشر أحمد سعد، عبر حسابه الرسمي بموقع الصور والفيديوهات الشهير «إنستجرام»، مقطع فيديو وهو يؤذن في أذني ابنته، وعلق على الفيديو قائلًا: «الحمد لله والشكر لله رزقنا الله بـ عليا أحمد سعد.. اللهم اجعلها من الصالحين الأبرار». واحسن مطرب شاب مصطفى حجاج  و احسن مطربة شابة  الفنانة شيماء مغربي وآخرون.